رمضان العراقيين شهر الدم والآلام!



ما من شك أن رمضان شهر مبارك، وهو الشهر الذي أُنزل فيه القرآن، وهو شهر الرحمة والمحبة والتسامح والتراحم والتعاطف، والصدق والرجوع إلى الله سبحانه وتعالى، وهو في ذات الوقت شهر التصالح مع النفس ومع الآخرين، وهذه هي حقيقة ديننا الاسلامي الحنيف، دين التوحيد والطاعة والحب والرحمة والإنصاف، وجميع هذه المعاني تتجلى أكثر ما تتجلى في شهر رمضان المبارك.

البلاء الذي حل بالعراقيين منذ الاحتلال الأمريكي البغيض وحتى الساعة، وصلت أبعاده- مع الأسف الشديد- أن المواطنين العراقيين ما عادوا يفرقون بين رمضان وغيره من الشهور؛ لأن حياتهم مليئة بالتفجيرات الدموية اليومية، والقتل بالكواتم، والذبح في عز النهار، والتهجير، وغيرها من أساليب الشر والإجرام، ومع كل هذا الخراب والتقل والتهجير والاجرام فان الحكومة الحالية في بغداد عاجزة عن فعل أي شي على الأرض يحفظ حياة المواطنين وأعراضهم وأملاكهم.

العراقيون- ورغم كل مظاهر العنف والخراب- يصومون رمضان ايماناً واحتساباً، وهذا الحال يدلل على أنهم موقنون بنصر الله القريب، وهم يلوذون بالصبر حتى يأتي نصر الله، ويوم الخلاص من هذه الأوضاع المأساوية.

وهنا سأحاول أن أجمع أهم التفجيرات التي وقعت في العراق منذ بداية شهر رمضان الحالي، وحتى منتصف الشهر المبارك، تأريخ نهاية هذا التقرير، وتظهر الاحصائيات- مع الأسف الشديد- حجم الارهاب والقتل والدم في بلاد الرافدين في أقدس الأيام، وللعلم فإنني سأستثني الجرائم الفردية، بل سأُحصي الجرائم الجماعية؛ لأن ذكر جميع الجرائم يحتاج لصفحات كثيرة:-
1. في يوم23/7/2013م، كانت الأحداث الأمنية على النحو الآتي:-
أ. أكد مصدر في الشرطة الحكومية أن ثلاثة مصلين قتلوا وأصيب (15) آخرين جراء انفجار سيارة مفخخة وعبوتين ناسفتين بالقرب من جامع (أحمد المختار) في حي (الميكانيك) بمنطقة الدورة جنوبي بغداد.
ب. قتل سبعة مصلين واصيب (35) آخرون بجروح متفاوتة في انفجار عبوتين ناسفتين بالقرب من جامعين جنوب مدينة كركوك مركز محافظة التأميم، ونسبت الأنباء الصحفية إلى مصدر أمني حكومي بالمحافظة قوله: " إن العبوتين الناسفتين اللتين انفجرتا لدى خروج المصلين من صلاة التراويح في مسجدي (عمر بين عبد العزيز، والصالحين) في منطقة (واحد آذار) جنوب كركوك تسببتا في مقتل سبعة منهم على الفور، وإصابة (35) آخرين بجروح مختلفة.
ج. قتل ستة مدنيين وأصيب (28) آخرون بجروح اثر انفجار ثلاث عبوات ناسفة بالقرب من مطعم (باب الحارة) في حي (المهدية) بمنطقة الدورة جنوبي بغداد.
د. أعلن مصدر في الشرطة الحكومية بمحافظة واسط عن مقتل شخصين واصابة سبعة آخرين بجروح مختلفة.
هـ. أعلن مصدر ثانٍ في الشرطة الحكومية بمحافظة واسط أيضا انفجار عبوة ناسفة في ملعب شعبي لكرة القدم، وأن التفجير أسفر عن مقتل واصابة عدد من المدنيين، لكنه لم يحدد رقماً لذلك.


2. في يوم 22/7/2013م، أكد مصدر أمني حكومي مقتل وإصابة (17) مصلياً بتفجير مزدوج بعبوتين استهدف مسجد الإمام علي في حي الأملاك شمال غربي بعقوبة في محافظة ديالى شمال شرقي بغداد، وانفجرت العبوتان داخل باحة المسجد بالتزامن مع خروج المصلين ما أدى إلى سقوط ضحايا.

3. في يوم 21/7/2013م كانت الحوادث على النحو الآتي:-
أ. ذكرت الشرطة الحكومة أن سيارتين مفخختين انفجرتا بالتعاقب في منطقة (الزعفرانية) جنوب بغداد، ما أدى إلى مقتل خمسة مدنيين واصابة (19) آخرين بجروح.
ب. قتل ثلاثة مدنيين وأصيب عشرة آخرون في انفجار سيارة في تقاطع (أم الطبول) غرب العاصمة.
ج. تسبب انفجار سيارة مفخخة في منطقة (بغداد الجديدة) جنوب شرق بغداد بمقتل أحد المدنيين، واصابة خمسة آخرين بجروح متفاوتة.


4. وفي يوم 19/7/2013م قتل وأصيب أكثر من (95) مصلياً نتيجة تفجير استهدف مسجد ابي بكر الصديق في ناحية الوجيهية بمحافظة ديالى شمال شرق بغداد.
5.  في يوم 18/7/2013م أصيب (11) شاباً بجروح متفاوتة؛ نتيجة سقوط قذيفتي هاون مجهولتي المصدر على ملعب لكرة القدم بمنطقة (القلعة) التابعة لقضاء سامراء، جنوب تكريت مركز محافظة صلاح الدين.
6. في يوم 18/7/2013م أيضاً قتل شخصان مدنيان، وأصيب خمسة آخرون بجروح، جرّاء انفجار عبوة ناسفة استهدف مقهىً شعبياً مساء اليوم، في منطقة (جرف النداف) جنوبي العاصمة بغداد.


7. في يوم 17/7/2013م، كانت الأحداث الأمنية على النحو الآتي:-
أ. قتل ثلاثة أشخاص على الأقل، وأصيب واحد وعشرون آخرون بجروح بعضهم في حالة حرجة؛ جرّاء انفجار عنيف طال مقهىً شعبياً في منطقة (باب الكش) وسط مدينة الموصل مركز محافظة نينوى.
ب. أكد مصدر أمني حكومي أن مسلحين مجهولين أطلقوا النار من أسلحة رشاشة على السيارة التي كان يستقلها الشيخ (غضبان الجميلي) أحد شيوخ عشائر الجميلات بمحافظة ديالى، اثناء مرورها على الطريق المؤدي الى قرية (جميلات) التابعة لقضاء (المقدادية) شمال شرق بعقوبة، ما  أسفر عن مقتل زوجته على الفور واصابته هو ونجله وأحد أقاربه بجروح مختلفة.
ج. وشهدت محافظة ديالى في ذات اليوم أيضاً مقتل ثلاثة أطفال وإصابة ثلاثة آخرين اثر انفجار عبوة ناسفة بالقرب من أحد الانهار في ناحية (الوجيهية) شمال شرق مدينة بعقوبة.


8. في يوم 16/7/2013، قتل ثلاثة مدنيين وأصيب (12) آخرون في انفجار عبوة مماثلة بالقرب من مسجد وسط الحي العصري التابع لقضاء (المقدادية) في محافظة ديالى.

9. في يوم 15/7/2013م كانت الحوادث على النحو الآتي:-
أ. أفاد مصدر أمني في الشرطة الحكومية بمحافظة صلاح الدين: " أن قذيفتي هاون سقطتا على كوخ استراحة لتجمع الشباب على ضفاف نهر دجلة قرب جسر سامراء جنوب تكريت مركز محافظة صلاح الدين، ما أسفر عن مقتل سبعة أشخاص وإصابة (15) آخرين بجروح خطيرة".
ب. أصيب ستة أشخاص بجروح مختلفة جراء انفجار سيارة ملغمة بالمواد المتفجرة كانت مركونة داخل إحدى المناطق في حي ( الجمهورية) بقضاء طوزخورماتو شمال شرق  مدينة تكريت.
ج. أصيب ثلاثة أشخاص بجروح بليغة جراء انفجار أربع عبوات ناسفة كانت مزروعة في منطقة سكنية انفجرت بالتتابع في قضاء طوزخورماتو شمال شرق تكريت مركز محافظة صلاح الدين .


10. وفي يوم 15/7/2013م أيضاً سقط أكثر من (136) شخصا بين قتيل وجريح، بينهم عدد من العناصر الحكومية نتيجة تفجيرات مختلفة في يوم دام آخر شهدته اليوم الأحد محافظات بابل وكربلاء وواسط وذي قار والبصرة والتأميم، وكانت الخسائر على النحو الآتي:
أ. في الحلة: ذكرت الشرطة أن شخصا كان يرتدي حزاماً ناسفاً فجر نفسه وسط المصلين في جامع (المسيب الكبير) شمال مدينة الحلة مركز محافظة بابل، ما أسفر عن مقتل (12) منهم في الحال، واصابة (25) آخرين بجروح، كما قتل ضابط برتبة نقيب واصيب احد عناصر الشرطة الحكومية جراء انفجار سيارتين مفخختين بالقرب من مقر (حزب الدعوة) في ناحية (جبلة) شمال الحلة. 
ب. وفي محافظة كربلاء نقلت الأنباء عن مصدر طبي تأكيده بأن مستشفيات المحافظة استقبلت مساء اليوم أربع جثث و(19) جريحاً نتيجة انفجار سيارة مفخخة وسط أحد الأسواق في حي (المعلمين) بمدينة كربلاء مركز المحافظة.
ج. أشارت الأنباء إلى مقتل أربعة أشخاص وإصابة (28) آخرين، بينهم ضابط في الشرطة الحكومية، جراء انفجار سيارة مماثلة بالقرب من أحد المطاعم في ساحة (العامل) وسط مدينة الكوت مركز محافظة واسط.
د. وشهدت محافظة ذي قار مقتل أحد المدنيين وإصابة (25) آخرين في انفجار سيارة مفخخة وعبوة ناسفة بالتعاقب في منطقة (السوق العصري) بمدينة الناصرية مركز المحافظة.
هـ. وفي محافظة البصرة قتل سبعة مدنيين وأصيب ستة آخرون اثر انفجار سيارة مفخخة ودراجة نارية بالتتابع في منطقة (التحسينية) وسط مدينة البصرة مركز المحافظة.

11. في يوم 14/7/2013م قتل شخصان وأصيب عشرة آخرون بجروح مختلفة نتيجة بانفجار عبوة ناسفة مساء اليوم في حي (المهدية) بمنطقة الدورة جنوب العاصمة بغداد.
12. في يوم 14/7/2013م كانت الأحداث الأمنية في "العراق الجديد" على النحو الآتي:-
أ. قتل ثلاثة من الشبان وأصيب ( 15 ) آخرون بجروح مختلفة جراء انفجار سيارة مفخخة بالمتفجرات كانت مركونة قرب جامع (الملا حويش) في حي الجامعة غرب بغداد.
ب. انفجرت في وقت متقدّم من مساء أمس عبوة ناسفة بجوار ملعب كرة قدم شعبي وأسفر انفجارها عن مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة (15) آخرين بجروح جميعهم من الشباب الذين يلعبون كرة القدم، وهم من مرتادي جامع (الملا حويش) في حي الجامعة غرب بغداد.

13. وفي يوم 13/7/2013م، وقعت الحوادث الآتية:-
أ. شهدت العاصمة بغداد مقتل وإصابة ( 41 ) شخصاًـ أغلبهم من المصلينـ في انفجار عبوة ناسفة كانت مزروعة قرب جامع (خالد بن الوليد) الواقع في مدينة الدورة جنوب بغداد.
ب. قتل وأصيب (5) أشخاص من المصلين في انفجار عبوة ناسفة كانت مزروعة قرب أحد الجوامع في قضاء ( المدائن ) جنوب شرق بغداد.
ج.  قتل وأصيب أربعة أشخاص بانفجار عبوة ناسفة في منطقة (النهروان) جنوب شرق بغداد.
د. قتل وأصيب (10) أشخاص بانفجار سيارة مفخخة في منطقة (الزيتون) بقضاء أبي غريب غرب بغداد.

14. وفي يوم 12/7/2013م أفادت تقارير صحفية وطبية في مدينة كركوك أن انفجارًا عنيفاً؛ وقع داخل مقهى "كلاسيك" الذي يرتاده الشباب في حي واحد حزيران جنوبي المدينة، وأسفر عن مقتل (38) شخصاً وجرح ما يزيد عن (35) آخرين، حسبما أكدته مصادر رسمية من داخل مستشفى كركوك العام ودائرة الطب العدلي بالمحافظة.
15. وفي يوم 11/7/2013م قالت مصادر صحفية وأمنية بمحافظة ديالى؛ إن (18) شخصاً - على الأقل- أصيبوا بجروح؛ إثر انفجار استهدف مسجداً في ناحية( بني سعد) جنوب مدينة بعقوبة مركز المحافظة.
16. وفي يوم 11/7/2013م، كانت الحوادث الأمنية على النحو الآتي:-
أ.قالت مصادر في الشرطة الحكومية: إن شخصاً يرتدي حزاماً ناسفاً فجّره داخل مجلس عزاء وسط الحي العسكري في قضاء المقدادية الواقع إلى الشمال الشرقي من مدينة بعقوبة، ما أسفر عن مقتل خمسة أشخاص وإصابة خمسة عشر آخرين في حصيلة أوليّة.

ب. أصيب (12) شخصاً بجروح مختلفة جراء انفجار سيارتين مفخختين بشكل مزدوج في قرية (الزهراء) التابعة لقضاء (الدبس)شمال غرب مدينة كركوك مركز محافظة التأميم.
هذا هو رمضان العراقيين، رمضان، كبقية سنوات الدم العشر الماضية، مليء بالدم والارهاب والخراب! ولا ندري متى ستنتهي هذه المهازل في بلادنا، التي تستباح فيها الأرواح والأعراض بإسم الديمقراطية؟!


ملاحظة:
في الدقائق الأخيرة من كتابة هذا المقال، أكدت مصادر صحفية وأمنية، مقتل وإصابة أكثر من واحد وثلاثين شخصاً؛ جرّاء انفجار جديد بسيارة مفخخة كانت مركونة على جانب طريق في منطقة (حجوب) وسط قضاء طوزخورماتو بمحافظة صلاح الدين.

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

تجارة المناصب!

تناقضات!

الشرف السياسي!