المشاركات

عرض المشاركات من أبريل, 2017

ميكافيلي واحتلال العراق!

صورة
عندما وضع نيكولو مكيافيلي (1469-1527) كتابه (الأمير) العام 1513، كان قصده خدمة الأمير الايطالي "لورنزو الجديد" - أحد أفراد آل ميديتشي- وتعليمه، وتثبيت دعائم حكمه، وتعريفه بالطرق المختلفة والمتشعبة للسيطرة على الشعوب والأمم ومقدراتها.
ومما ذكره في كتابه "إذا افتتح فاتح بلاداً كانت قبل الفتح حرة سائرة على شرائع وسنن خاصة بها، فللتحكم فيها ثلاث طرق:
الأولى: أن يخرب الفاتح البلاد المفتوحة، ثم يؤسس سلطته على أنقاض السلطة الغابرة.
والثانية: أن يعيش الفاتح في البلاد المفتوحة.
والثالثة: أن يمنح الفاتح البلاد حريتها السياسية، واستقلالها الداخلي، شريطة أن يفرض عليها الجزية كل عام".
ثم يضيف "بيد أن الأساس المتين في حكم البلاد الحرة بعد فتحها هو تخريبها وتدميرها، فإن لم يهلكها الفاتح أهلكته".
ومن غرائب السياسة نجد أن دراسة الواقع العراقي بدقة بعد العام 2003 يدفعنا لتأكيد فرضية أن قادة الاحتلال الأميركي في العراق طبقوا نصائح ميكافيلي بحذافيرها، واليوم وبمناسبة الذكرى الرابعة عشرة لاحتلال العراق في العام 2003 سنحاول تمحيص فرضية تطبيق النصائح الميكافيلية على ارض الرافدين.
معلو…

حروب الإهمال!

صورة
يوم اليتيم هو يوم مخصص للطفل اليتيم يُحتفل به في الجمعة الأولى من نيسان (أبريل) من كل عام. واليتيم هو من فقد أباه قبل أن يبلغ سن الحلم والبلوغ.
وفي منطقتنا العربية صرنا أمام ملايين اليتامى الذين نُزعت منهم السعادة وغابت عنهم الطمأنينة بعد أن اغتالت آلة الحروب النبع المتدفق للحنان والعطاء وهم الآباء، وصاروا بين ليلة وضحاها في عداد اليتامى.
وفي العراق لا توجد إحصائيات دقيقة عن أعداد اليتامى بعد سنوات القتل والنحر لكل الأحياء بعد العام 2003، ولهذا نلحظ حالياً تناقضاً كبيراً في الأرقام الرسمية التي تُعلن بخصوص أعداد اليتامى.
في تموز 2016، أعلنت وزارة التخطيط العراقية، أن"عدد الأطفال الأيتام في العراق الذين تم تسجيلهم من سن صفر إلى 17 سنة، بلغ 600 ألف يتيم عدا محافظتي الأنبار ونينوى".
وسبق لرئيس لجنة حقوق الإنسان سليم الجبوري أن أعلن في بداية تشرين الثاني (نوفمبر) 2011 أن "هناك أكثر من ثلاثة ملايين يتيم". فيما أكدت منظمة "اليونسيف" في عام 2013 وجود "أكثر من 6 ملايين يتيم".
فكم هي أعدادهم اليوم بعد المجازر التي وقعت في البلاد منذ أن سيطر"داعش" عل…